Mobile menu

الانتهاء من ( مغناة الهيثم العربي ) الخاص بجائزة الهيثم للإعلام العربي

أعلنت اللجنة العليا لجائزة الهيثم للإعلام العربي السنوية من انتهاء تلحين وتوزيع نشيدها السنوي الخاص بالجائزة والتي تحمل عنوان (مغناة الهيثم العربي ) من كلمات الشاعرة الدكتورة نادين الأسعد رئيس المنتدى الدولي للإعلام وحوار الحضارات ومن ألحان وتوزيع الموسيقار السوري سمير كويفاتي واشراف المخرجة والإعلامية مزنة الأطرش ومن إنتاج السيدة جمانه عبدالرحمن ويأتي هذا العمل من ضمن التحضيرات التي يقوم بها فريق اللجنة العليا لتقييم الجوائز العربية واللجنة المنظمة لحفل الجائزة وأكد هيثم علي يوسف الأمين العام للجائزة بأن هذه القصيدة التي أصبحت مغناة سيتم اعتمادها في حفل افتتاح الجائزة في كل عام التي نطمح ونعمل جاهدين الى أن تشكل بصمة متميزة في الجوائز العربية والعالمية لذلك قررت اللجنة تلحين وتوزيع قصيدة الهيثم العربي لما تحمله من معان جميلة وتلحينها على غرار المدارس الموسيقية الوطنية الملتزمة لتبقى هذه الجائزة ضمن الصياغة والأطر الموضوعة لها فهي جائزة تحمل شعار الرؤية الملكية حيث أنها تميزت لمصداقيتها الكبيرة في الوطن العربي والعالم كونها كرمت العديد من رموز الإعلام العربي ويذكر أن الهيثم هو صغير النسر وهو من فصيلة الجوارح حيث تم ربط صفات هذا الطير بالصحفيين والإعلاميين الذين يتمتعون بقوة الحدس والقدرة على التحمل ولأن هذا الطائر يعتبر رمزا للقوة والشجاعة لذلك يتم استخدام صورته كشعار على اعلام الدول العظمى مثل الولايات المتحدة الأمريكية وهذا ما يراه مجلس الوحدة الإعلامية العربية بأن هذه الصفات تنطبق على نسبة كبيرة من الزملاء من أصحاب الكلمة الحرة والمسؤولة فهذا الطائر يحلق بحرية في الأعالي كفكر الصحفيين والإعلاميين ممن يحترمون ثقافتهم واقلامهم وانسانيتهم